سيدة نفسي بهمسات الروح

السبت، 27 أكتوبر 2012

ماذا تكون ياترى؟؟؟




ماذا نفعل عندما لانجد الأمان في ذروة القلب أتكون للحياة
طعم بعد الجفاء أتكون لمعنى الروح معنى ولو غطاه الحياء,
عندما لانجد الإحتواء من ذاك الماضي  المظلم بأمل مفقود
أيكون مانتحمله هباء أم ماذا يكون ياترى ,
سألت نفسي مرة وسأسألها دومآ هل أنا من يفهم غيري خطأً
أم هم من يرون الناس بغير نظرتهم من يفهم ماأقول ولكن يفسرون غير ماأقول ,
لاصواب , لاإستقرار , لاإحترام للذات , لارسمة للحق إبتسامات ,
لا ولا ولا وماأكثرها تقال
نسمة رياح  تهز مشاعر البشر , زخات مطرٍتهطل على حياة الروح  وتقل
شمس محرقة تؤدي إلى ضياع  هدوء الشتاء القارص
,قمر نجده يستنشق هواء الليل الدافئ
فماذا تلك المعاني ياترى أريد أن أعرفها ما بين إحساس
الحزن وصندوق مخزونه الالمِ
عين جارية حلمت بها يومآ تنثر عذوبتها على سطوح جبال
شاهقة فهل أستطيع الوصول إليها
هل تحتوي الأمل المفقود بعد إنقطاع  أمل تائه وسط ظلمة ليل
هل نعلم كيف تسير الحياة ابدآ لانعلم 
 نشتم روائح الورد
بين أودية الحياة ولكن هل تذبل ونحن لاندري
نعم ستذبل مابين هبوب رياح عاتية من ذاك البعيد
وفيضان قلب دمره اليأس القريب
فهل ياترى أتحمل كل تلك المعاني وحدي ولكن لاأعلم إلى
متى سأتحمل ماتجنيه الحياة لي وسأتحملها
ولكن سأخلد للنوم من عتبات الأيام وتكون في حلمي
الحياة لي وحدي وماأجنيه لنفسي أنا..